ضريبة القيمة المضافة

ضريبة القيمة المضافة

شهدت السعودية مؤخرا في الأعوام الأخيرة تطبيق لنوع جديد من الضرائب وهو ضريبة القيمة المضافة ولكي نتعرف الى مفهوم هذه الضريبة وتعريفها

وكيفية تطبيقها وتأثيرها على حسابات الشركات و قوائمها المالية يجب أولا ان نتعرف الى مفهوم الضرائب وانواعها بصفة عامة

تعريف الضريبة

تعرف الضريبة بانها فريضة الزامية وليست عقابية يلزم المكلفين الطبيعيين او المعنويين  وعلى أساسها يقومون بتحويل بعض المواد الخاصة بهم للدولة جبرا

وبصفة نهائية و بدون مقابل لتحقيق ما تسعى اليه الدولة من اهداف طبقا لقواعد و معايير محددة

وبناءً على هذا التعريف يمكننا ان نستنتج خصائص الضرائب :

1/  فريضة الزامية وليست عقابية :

  ان الضريبة لا تفرض كعقوبة مالية نتيجة قيام المكلف بها بعمل يستحق مجازاته عليه مثل مخالفة الافراد قواعد المرور

وما تحدثه بعض الشركات من اضرار على بيتها المحيطة بها أي انه يوجد فرق بين الضريبة والغرامة

2/  تحويل الموارد من القطاع الخاص (المكلفين بها) الى القطاع العام  (الدولة ) بصورة الزامية وليس بصورة اختيارية:

 تتميز الضريبة عن الهبات و التبرعات في انها الزامية على المكلفين بها وليست اختيارية 

3/  تدفع الضريبة للدولة بصورة نهائية ولا يمكن استرجاعها :

يؤدي المكلف الضريبة ولا يمكن ان يسترجعها مرة أخرى و لذلك فهي تتميز عن القروض العامة التي تقترضها الدولة من الافراد والشركات ثم تعيدها لهم مرة أخرى 

4/ بدون مقابل :

وكذلك الضريبة يؤديها المكلف دون ان ينتظر أن يحصل على عائد او مقابل مباشر على ما تم دفعه و هذا ما يجعلها تختلف عن الرسوم حيث ان الرسوم هي دفع مبلغ

معين للاستفادة من خدمة معينة و بصفة مباشرة مثل (خدمات العيادات والهاتف تعتبر رسوم حيث ان الفرد يدفعها للحصول على العلاج والخدمة الهاتف بصورة مباشرة

لكن الدولة تفرض ضرائب للقيام بخدمات التعليم والصحة والمكلف بهذه الضريبة يمكن ان يدفعها

دون ان  يعلم أولاده في المدارس العامة او عــلاجهم في مستــشفيات الدولة

كما ان قرار اختيار دفـع الرسـم بـيد الدافــع ان أراد الحصول على العــلاج او خــدمات الهاتـف   و ان لم يرغب في هذه الخدمات فانه غير ملزم بدفعها

بينما في الضريبة فانه الزامي ان يدفع سواء استفاد من الخدمة او لم يستفد وبالنسبة للرسوم 

فان في حالة عدم القدرة على الدفع لا يمكنه الاستفادة من الخدمة

اما في الضريبة ان لم يستطع المكلف الدفع لا يؤدي ذلك الى حرمانه من الخدمة ويستفيد منها من حصيلة الضرائب المتحصلة من المكلفين الاخرين )

5/  تفرض لتحقيق اهداف مالية ، واقتصادية ، واجتماعية ، وسياسية

6/ تفرض وفقا لقواعد أساسية محددة

أنواع الضرائب

يمكن ان تقسم الضرائب إلى:

  • ضرائب مباشرة وضرائب غير مباشرة.
  • ثم ضرائب شخصية و ضرائب عينية.
  • وأيضاً ضرائب على الدخل و ضرائب على راس المال.
  • وأخيراً ضرائب نوعية و ضرائب موحدة.

أولا : الفرق بين الضرائب المباشرة و الضرائب الغير مباشرة

الضرائب المباشرة هي الضرائب التي يتحملها المكلف مباشرة ولا يستطيع نقل عبئها على الاخرين

مثال (ضرائب على الدخل من الرواتب والأجور والمهن الحرة)

بينما الضرائب الغير مباشرة هي الضرائب التي تفرض على المكلف ويستطيع نقل عبئها على الاخرين كالضرائب على الاستيراد (الرسوم الجمركية )

وضريبة القيمة المضافة على المبيعات المطبقة في المملكة حديثاً

ثانيا : الفرق بين الضرائب الشخصية و والضرائب العينية

يمكننا تعريف الضرائب الشخصية هي الضرائب التي تراعي عند تطبيقها ظروف المكلف الاجتماعية والمالية

بينما الضرائب العينية هي التي تفرض على الوعاء الضريبي بغض النظر عن ظروف المكلف المالية والاجتماعية

( ضريبة القيمة المضافة تعتبر ضريبة عينية حيث انها تفرض على السلع بغض النظر عن مستوى المكلف الاجتماعي والمالي )

ثالثا : الفرق بين الضريبة على الدخل والضريبة على راس المال

الضريبة على الدخل هي الضريبة التي تفرض على الايرادات والدخول التي يحققها المكلف كالضريبة على الأجور المرتبات والمهن الحرة

حيث تفرض الضريبة على الدخل فقط بينما الضريبة على راس المال هي الضريبة التي تفرض على المال نفسه بغض النظر على الدخل والارباح العائدة

من تلك الأموال ( الضريبة على العقارات تعتبر ضريبة على راس المال )

رابعا : الفرق بين الضرائب النوعية والضرائب الموحدة

الضرائب النوعية هي الضرائب التي يخضع فيها كل نوع من أنواع الدخول لضريبة خاص به (مثال عند فرض سعر ضريبة على المهن الحرة مختلف

عن سعر الضريبة المفروضة على أرباح الشركات ) بينما

ولكن الضرائب الموحدة هي فرض سعر ضريبة واحدة على كل أنواع الدخول (مثال طبيب يحقق دخلا من المهنة ودخل اخر من مساهمته في شركة مساهمة

يتم تجميع الدخلين في وعاء واحد واخضاعه لضريبة واحدة )

تطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة في المملكة العربية السعودية

تم تطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة في المملكة العربية السعودية بموجب المرسوم الملكي رقم ( م / 113 ) الصادر بتاريخ 2 / 11 / 1438 هـ

والمعدل بموجب المرسوم الملكي رقم ( م / 52 ) بتاريخ 28 / 4 / 1441 هـ ، والامر الملكي رقم  ( أ / 638 ) بتاريخ 15 / 10 / 1441 هـ

وتم تحديد ان الجهة المكلفة بتطبيق وإدارة ضريبة القيمة المضافة هي ( الهيئة العامة للزكاة والدخل ) ، كما أنها هي الجهة المسؤولة عن تسجيل

وإلغاء تسجيل الاشخاص الخاضعين لضريبة القيمة المضافة ، وإدارة عملية تقديم الإقرارات الضريبية المتعلقة بضريبة القيمة المضافة

وإجراءات استرداد الضريبة والقيام بتدقيق الحسابات والزيارات الميدانية.

وتتمتع الهيئة أيضًا بصالحية فرض العقوبات والغرامات في حالات عدم الامتثال بالأحكام النظامية المتعلقة بضريبة القيمة المضافة

ما هي ضريبة القيمة المضافة ؟

ضريبة القيمة المضافة هي ضريبة غير مباشرة تُفرض على جميع السلع والخدمات التي يتم شراؤها وبيعها من قبل المنشآت ، مع بعض الاستثناءات

وتُطبق  في أكثر من ١٦٠ دولة حول العالم، حيث تُعد مصدر د​خل أساسي يساهم في تعزيز ميزانية الدولة

 تعد فرنسا موطن هذه الضريبة، وهي البلد المهووس على مر التاريخ بفرض الضرائب،

مع العلم أنها من أوائل البلدان التي تم فيها فرض الضرائب على العاملين في الإنترنت

استحدثت ضريبة القيمة المضافة في فرنسا عام 1953 على يد موريس لوريه، ولم تدخل حيز التنفيذ إلا في 10 أبريل 1954

وقد شكلت منذ ذلك الوقت نصف مداخل الدولة الفرنسية ، ثم سارعت الدول الأخرى إلى فرضها للاستفادة من إمكانياتها وتمويل الدولة من خلالها.

و تعتبر ضريبة القيمة المضافة هي أحد الضرائب المستحدثة في العديد من الدول العربية، ومن بينها المملكة العربية السعودية ،

ويتم تطبيق هذه الضريبة على المنشآت التي تقدم السلع والخدمات، وهي تندرج تحت الضرائب غير المباشرة ،

ومن بين السلع والخدمات التي قد تخضع لتلك الضريبة :

  • المواد الغذائية.
  • خدمات التعليم.
  • العقارات.
  • النقل.
  •  الرعاية الصحية.
  • المشتقات النفطية.
  • توريد المعادن المخصصة للاستثمار.
  • الخدمات الإلكترونية.
  • الاتصالات بأنواعها السلكية واللاسلكية.
  • الخدمات المالية.
  • وكذلك الخدمات الحكومية.
  • خدمات التأمين، والتأمين الصحي.
  • وأيضاً الخدمات المصرفية كالادخار، والتأمين .

طريقة حساب ضريبة القيمة المضافة 15%

  حساب قيمة السلعة أو الخدمة بعد إضافة ضريبة القيمة المضافة تعد من الأمور الأساسية والهامة لمقدمي الخدمات، وبائعي السلع المختلفة،

لكي يتمكن التاجر ومقدم الخدمة من التعرف على الأسعار الجديدة التي يقدمها للمستهلك، فضلًا عن تحديد هوامش الربح للمشروع الخاص به ،

ويمكن حسابها عبر خطوات بسيطة

  • يقوم التاجر بتحديد السعر الأساسي للسلعة، ثم يقوم بتحديد قيمة الضريبة.
  • يتم ضرب القيمة الأساسية في قيمة الضريبة ويتم قسمة الناتج على 100.
  • ثم جمع الناتج على القيمة الأساسية ليصبح السعر النهائي للمنتج بعد إضافة الضريبة.

مثلًا، سلعة سعرها 1000 ريال سعودي، وقيمة الضريبة المضافة 15%، نقوم باحتساب الضريبة من خلال إجراء العملية الحسابية التالية:

150=100/15*1000

إذا: قيمة الضريبة 150 ريال سعودي.

وسعر المنتج بعد إضافة الضريبة 1150 ريال سعودي.

وقد يكون هناك تشابه كبير جدا بين ضريبة القيمة المضافة وضريبة المبيعات حيث ان كلا منهما ضريبة غير مباشرة

ويمكن نقل عبئها على الاخرين (المستهلك او المشتري ) كما ان كلا منهما ضرائب عينية تفرض على الوعاء الضريبي بغض النظر عن ظروف المكلف الاقتصادية والمالية .

ولكن الاختلاف بينهما يكمن في ان ضريبة القيمة المضافة تفرض على كل مرحلة من مراحل الشراء او الإنتاج

بينما ضريبة المبيعات تفرض على اخر مرحلة فقط وهي مرحلة البيع للمستهلك النهائي

مميزات وعيوب ضريبة القيمة المضافة :

وبالنسبة لعيوب ضريبة القيمة المضافة :

نظرا الى ان ضريبة القيمة المضافة هي نسبة ثابتة لكل الأشخاص و لا تعتمد على مقدار الدخل والرواتب لكل شخص

وهذا يؤدي في النهاية ان الفقراء او ذوي الدخل المحدود يدفعون معدل ضريبة اكبر من ذوي الدخل المرتفع

كما ان فرض الضريبة على كل مراحل التصنيع والإنتاج يؤدي الى زيادة تكاليف الإنتاج مما يؤدي الى زيادة أسعار المنتجات.

مميزاتها

ولكن  بما ان ضريبة القيمة المضافة ضريبة عينية لا تعتمد على مقدار الدخل للمكلف بدفعها فانه يمكن ان تحفز الناس على العمل اكثر لزيادة دخلهم

حيث ان مقدار تلك الضريبة لا يختلف او يزيد بزيادة الدخل والرواتب للأشخاص ولكنهم يدفعوا الضريبة عند عملية شراء السلع الخاضعة للضريبة فقط

كما انه من الصعب التهرب من ضريبة القيمة المضافة حيث انها تطبق عند عملية الشراء كما ان المكلفين بجمع الضريبة (البائع )

وتقديمها الى الهيئة الحكومية المسئولة عنها هم ليسوا المكلفين الفعليين بدفعها (المستهلك )

وبالتالي فان ضريبة القيمة المضافة يمكن جمعها بطريق اقل تكلفة من الضرائب الأخرى حيث توفر الكثير من الوقت

والمجهود للهيئة المكلفة بجمعها وتزيد من عائد الدولة من الضرائب الذي قد يستخدم في تحقيق العديد من الخدمات الحكومية 

وتدعم أنظمة بلاجن المحاسبية ضريبة القيمة المضافة بطريقة إحترافية

يمكنك تجربة بلاجن وإستعراض تقارير الضريبة

من هنا

مقالات أخري

لا يوجد تعليقات،يمكنك اضافت تعليقك!


اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *